تعزيزا للسعادة المؤسسية في الدولة:

كلية العلوم بجامعة الإمارات تعقد لقاء مع وفد من "البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية" لبحث سبل التعاون المشترك

uaeu 

عقد فريق السعادة والإيجابية في كلية العلوم بجامعة الإمارات العربية المتحدة لقاء مع وفد "البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية" التابع لمجلس الوزراء، الاثنين الموافق 21 أغسطس الجاري 2017، في مبنى الكلية بالحرم الجامعي، بحضور الأستاذ الدكتور أحمد مراد – عميد كلية العلوم، والدكتور أحمد الزعابي-الرئيس التنفيذي للسعادة والإيجابية بالجامعة، والدكتورة مريم كتيت – خبير في البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية، وعدد من أعضاء فريق لجنة السعادة والإيجابية من الجانبين.

ويهدف اللقاء إلى تعزيز سبل التعاون المشترك في مجال البحث العلمي لتعزيز السعادة والإيجابية، وتبادل الخبرات بين جامعة الإمارات والبرنامج الوطني للسعادة والإيجابية ، كما عرضت المبادرات التي قدمتها الجامعة والتي بلغت 42 مبادرة من 34 جهة مشاركة  تهدف إلى  تحقيقالسعادة في بيئة العمل و إسعاد الموظفين وأعضاء هيئة التدريس، لجعل جامعة الإمارات إحدى أسعد بيئات العمل في دولة الإمارات وذلك تماشيا مع التوجيهات السامية للقيادة الرشيدة في تبني قيم السعادة والإيجابية في جميع مناحي الحياة، وتنفيذا لمخرجات الاستراتيجية الوطنية للسعادة في الدولة.

وأوضح الأستاذ الدكتور أحمد مراد – عميد كلية العلوم "أن السعادة هدف تسعى الكلية إلى تحقيقه من خلال العديد من المبادرات المختلفة، حيث نظمت الكلية خلال العام المنصرم 35 فعالية ومبادرة لتعزيز بيئة العمل السعيدة، كما أن الكلية في صدد إطلاق "برنامج خاص لسعادة الطلبة"، وسيتم قياس أثر هذه المبادرات في ديسمبر القادم، وذلك تفعيلا لاستكمال تنفيذ الخطوات العملية للميثاق الوطني للسعادة والإيجابية والذي يهدف إلى ترسيخ مفهوم السعادة والايجابية ، على أفضل وجه من خلال نشر ثقافة السعادة المؤسسية واعتماد مؤشرات السعادة والإيجابية في عمل اللجنة.

Aug 21, 2017